انت هنا : الرئيسية » وثائق التيار » السنوية الرابعة عشر على تأسيس تيار المستقبل الكوردي في سوريا

السنوية الرابعة عشر على تأسيس تيار المستقبل الكوردي في سوريا

kurdfuture log

في الذكرى السنوية الرابعة عشر على تأسيس تيار المستقبل الكوردي ،لا يسعنا الا ان نثني على جهود الكوكبة السياسية – الثقافية –الاجتماعية التي وضعت اللبنة الاولى للتيار المستقبل الكوردي في 29 /5 /2005 بقيادة المناضل الشهيد مشعل تمو حيث جاءت هذه الولادة بعد انتفاضة اذار 2004 فكان لابد من تأطير الشباب الكوردي الثائر الذي كسر حاجز الخوف وهيبة النظام الاستبدادي ليؤسس لبداية الثورة السورية التي اندلعت في عام 2011 بمشاركة مختلف مكونات الشعب السوري.
يعمل تيار المستقبل على اسس وثوابت قومية ووطنية تهدف الى حل القضية الكوردية في إطار الحالة الديمقراطية الوطنية السورية والدعم و المساندة الكردستانية وبحوامل شبابية وقيادة افقية .
دعا تيار المستقبل منذ بداية تأسيسه بكل شفافية وجرأة الى ضرورة انهاء النظام الاستبدادي بكامل رموزه واكد على ان التعايش المشترك بين الشعوب في سوريا الحديثة لا يتم الا ببناء نظام ديمقراطي تعددي تشاركي اتحادي يحصل فيه جميع مكونات الشعب السوري على حقوقهم المشروعة وفق العهود والمواثيق الدولية.
على الصعيد الوطني السوري لابد من التقبل و الاعتراف المتبادل بين كل مكونات الشعب السوري وكتابة دستور توافقي يحفظ حقوق المكونات القومية والاثنية والدينية على اسس ديمقراطية لامركزية اتحادية ولتحقيق ذلك الهدف فان مختلف الاطراف السياسية في الساحة السورية مدعوة للعمل من اجل مستقبل الشعب السوري والجمهورية السورية والابتعاد عن المصالح الانية الشخصية والفئوية و الحزبية و الطائفية . فالاولوية القصوى تكون لانهاء معاناة الشعب السوري ( المعتقلين و المفقودين والمهجرين و اعادة الاعمار ) و مستقبل ابناءه و تنظيم المجتمع بالشكل الذي يحفظ حرية و كرامة كل مواطن سوري .
في هذا السياق نؤكد ان الحل السياسي وفق القرار الاممي 2254 و القرارات الدولية ذات الصلة تؤمن تسوية شاملة للازمة السورية.

اما على الصعيد القومي الكردستاني نرى بان القوى السياسية في كل جزء معنية بادارة شؤونها من خلال الاتفاق على تمثيل سياسي مشترك يكون بمثابة مرجعية توحد الموقف و تصدر القرارات المصيرية وفي هذا الاطار نثمن جميع المبادرات التي تهدف الى وحدة الموقف و العمل في خدمة ابناء شعبنا الكوردي و مستقبله الواعد على ان تساهم الاطراف الكردستانية الاخرى في الدعم و المساندة وتقريب وجهات النظر للوصول الى الاستقرار والحرية السياسية في الجزء الكردستاني الملحق بسوريا وبناء المؤسسات واشراك المكونات الاخرى وصون حقوقها في كردستان سوريا.
في هذه المناسبة ننحني اجلالا و اكبارا للشهداء الكورد و الثورة السورية و ندعو رفاق التيار اينما كانوا للعودة الى صفوفه وفق النظام الداخلي و البرنامج السياسي المعتمدين .
_ الحرية للمعتقلين
_ المجد و الخلود للشهداء وفي مقدمتهم عميد شهداء الثورة السورية مشعل تمو
قامشلو 27/05/2019
مكتب العلاقات العامة لتيار المستقبل الكوردي في سوريا

Clip to Evernote
mashal

© 2013 القالب مقدم اهداء من تطوير ويب سايت عرب