انت هنا : الرئيسية » بيانات وتصريحات » تصريح من المجلس الوطني الكوردي في سوريا

تصريح من المجلس الوطني الكوردي في سوريا

( تصريح )
في تحد سافر واستهتار بمشاعر الناس وكل من أدان واستنكر الأعمال التخريبية التي أقدمت عليها مجموعات مسلحة تابعة للاجهزة الأمنية ل pyd بحرق مكاتب المجلس الوطني الكردي في الآونة الأخيرة وفي تحد لمن تعهد بوقف هؤلاء عند حدهم ومحاسبتهم ،
صعدت تلك المجموعات من أعمالها العدائية واستهدفت هذه المرة المراكز التعليمية الخاصة ، فقد أقدمت ليلة الثلاثاء ٢٢/١٢/٢٠٢٠ على حرق مركز الرسالة التعليمي في حي قدوربك في مدينة قامشلو وحاولت حرق معهد الخليل للغات في حي الآشورية ،
وذلك بهدف فرض حالة البلبلة والقلق لدى الناس وترويعهم على سلامة أبنائهم ومستقبلهم ودفعهم الى مزيد من الهجرة.
إن المجلس الوطني الكردي وهو يجدد إدانته لهذه الأعمال الترهيبية ومرتكبيها ، ويحمل الأجهزة الأمنية مسؤولية استمرارها وعلى قيادة (قسد) الوفاء بالتزاماتها حيال ذلك ، يؤكد على ضرورة حل مسالة التعليم عبر اعتماد مناهج دراسية معترفة من قبل المنظمات الدولية المعنية ، وغير مؤدلجة ، كما يؤكد على أولوية أمن واستقرار الجميع من ابناء شعبنا وصون حريتهم وكرامتهم ، و إن هذه الممارسات لن تثنيه عن أهدافه ، ويجدد التزامه بالثوابت القومية لشعبنا والدفاع عنها في أحلك الظروف .
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا
قامشلو ٢٣ كانون الثاني ٢٠٢٠

Clip to Evernote
mashal

© 2013 القالب مقدم اهداء من تطوير ويب سايت عرب