انت هنا : الرئيسية » بيانات وتصريحات » تصريح من الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

تصريح من الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

تصريح من الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا….

فجع أبناء الدرباسية ومعهم كل أبناء المنطقة بجريمة مقتل الشاب امين عيسى العلي عضو المجلس الفرعي للحزب الديمقراطي الكردستاني _ سوريا ‘ بعد اعتقاله واحتجازه لدى اجهزة امن pyd منذ الثاني والعشرين من ايار ٢٠٢١ وقد تبين مدى البشاعة التي ارتكبها الجناة من خلال اثار التعذيب الشديد على معظم مناطق جسده من كسر وحرق وضرب وصعق كهربائي بشكل يندى له الجبين حسب بيان عائلة الفقيد.
ورغم محاولة أدارةpyd التنصل الا ان شكل الجريمة وطريقة تنفيذها يدل على أن من قام بهذا الفعل هي جهة مستحكمة وتملك الوسائل والادوات التي تتيح لها ذلك  مما يشكل القناعة بتورط اجهزتها بهذا الفعل الجنائي الجبان.
ومهما كان سبب اعتقال المغدور وتصفيته بهذا الشكل المأساوي فان هذه الجريمة هزت الضمائر لدى الناس واثارت فيهم حالة من الغضب والقلق على مصير المئات من ابنائهم المعتقلين لدى اجهزة امن pyd بتهم مفبركة’ كما عبرت عن رفضهم لرسالتها بترهيب كل من يقف امام فساد وظلم ما تما رسها هذه الاجهزة.
ان المجلس الوطني الكردي وهو يشجب باشد العبارات هذه الجريمة النكراء ويندد بهذا الفعل المروع الذي يتناقض مع كل القيم الانسانية ومبادئ حقوق الانسان ‘ يطالب بفتح تحقيق من قبل لجنة ودولية محايدة من الاطباء والقانونيين لكشف حقيقة ما حصل وتحديد الجناة ومن يقف وراءهم وتقديمهم الى المحاسبة ‘ كما يضع المجلس قيادة قسد امام مسؤولياتها وتعهدها بملاحقة كل من يسعى الى تخريب العلاقات الكردية وافشال المفاوضات الكردية  كما يدعو الجانب الامريكي الذي يرعى المفاوضات بين المجلس واحزاب pynk الى الضغط لكشف الحقيقة واعلانها للرأي العام وفضح الجناة وتقديمهم الى العدالة .
٣٠/٦/٢٠٢١
الامانة العامة
للمجلس الوطني الكردي في سوريا

Clip to Evernote
mashal

© 2013 القالب مقدم اهداء من تطوير ويب سايت عرب